إحراق العلمين الامريكي و التركي في القامشلي خلال اعتصام جماهيري

الثلاثاء, 10 أيلول 2019 الساعة 02:14 | شؤون محلية, أخبار محلية

إحراق العلمين الامريكي و التركي في القامشلي خلال اعتصام جماهيري

جهينة نيوز:

بدعوة من اللجنة المنطقية للحزب الشيوعي السوري إعتصم الاهالي (كرد و عرب) في القامشلي امام المركز الثقافي منددين بتسير الدوريات الامريكية و التركية شمال سورية و معلنين رفضهم لما يسمى المنطقة الأمنة.

و جرى خلال اللقاء احراق الاعلام الامريكية و التركية و ذلك بعد ان تلت اللجنة المنطقة للحزب الشيوعي بيانها معلنة رفضها للمنطقة الامنة و لوجود قوات الاحتلال الامريكي و التركي على الاراضي السورية.

و جاء في بيان المنطقية ان المشروع التركي- الأمريكي ما هو إلا احتلال تركي بغيض للأراضي السورية، ومس فاضح بسيادتها، وينم عن أطماع تركية دفينة لاقتطاع المزيد من الأراضي السورية، كما حدث في عفرين، ومناطق أخرى، تحت حجج وذرائع واهية، هو مشروع استعماري جديد يرسم لمنطقة الجزيرة السورية الغنية بالثروات الطبيعة.

و دعا المعتصمين الى التمسك بسيادة سورية و استقلالها و وحدة اراضيها.

و كانت اللجنة المنطقية للحزب الشيوعي السوري قد نفذت في وقت سابق حملة تبرع بالدم للجيش العربي السوري في مدينة القامشلي .


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا