ارتفاع حصيلة ضحايا العاصفة في الفلبين إلى 68 قتيلا

الإثنين, 31 كانون الأول 2018 الساعة 12:37 | مجتمع, حوادث

ارتفاع حصيلة ضحايا العاصفة في الفلبين إلى 68 قتيلا

جهينة نيوز

أعلنت سلطات الفلبين أن حصيلة ضحايا العاصفة التي ضربت وسط البلاد الأسبوع الماضي ارتفعت إلى 68 قتيلا.

وجاء في حصيلة جديدة نشرتها سلطات البلاد أن 57 شخصا لقوا حتفهم في منطقة بيكول الجبلية في جنوب شرق مانيلا، و11 آخرين في جزيرة سمر. وقضى معظم الضحايا بسبب الغرق أو الانهيارات الأرضية. وتحدثت الحصيلة السابقة عن 22 قتيلا.

وقال مدير الدفاع المدني في منطقة بيكول، كلاوديو يوكوت: "أخشى من ارتفاع أكبر (للحصيلة)، لأننا لا نزال لم نصل إلى الكثير من المناطق".

وضربت العاصفة التي أطلق عليها اسم "أوسمان" الفلبين السبت الماضي. ولم تكن مصحوبة برياح قوية كما هي الحال مع الأعاصير، إلا أنها تسببت بأمطار غزيرة أدت إلى فيضانات وزعزعت الأراضي، وبالتالي سببت الكثير من الانهيارات الأرضية.

ولم يتخذ عدد كبير من السكان الاحتياطات اللازمة في الأرخبيل المعتاد على الظواهر المناخية القصوى وذلك فقط لأن العاصفة لم تكن مصنفة على أنها إعصار.

ونقلت وكالة "أ ف ب" عن تصريح يوكوت: "كان الناس مرتاحين جدا، لأنهم كانوا في عطلة عيد الميلاد ولأن لم يصدر أي تحذير من إعصار".

ولا يزال 17 شخصا حتى الآن في عداد المفقودين، فيما نزح أكثر من 40 ألف شخص بسبب العاصفة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا